أخبار ذات صلة
بوجود اختلافاتنا نحقق الحياة الجماعية – ندوة للابتداء المشترك

بوجود اختلافاتنا نحقق الحياة الجماعية – ندوة للابتداء المشترك

أخبار ذات صلةبهذه الروح انطلقت ندوة الحياة الجماعية لمبتدئي الرهبانيات في مصر، والتي قدمها الأب نادر ميشيل اليسوعي، حيث تناول الأب نادر أهمية تنبيه أنفسنا باستمرار بأننا كلنا أبناء للآب في الروح، وأنه لا يمكن أن نحقق الحياة الجماعية من دون الاعتراف بإنسانيتنا وعيشها...

قراءة المزيد
اليوم القطريّ لليسوعيّين في مصر ٢٠٢٤

اليوم القطريّ لليسوعيّين في مصر ٢٠٢٤

اجتمع الآباء اليسوعيون في مصر يومي الخميس والجمعة الموافق 7 و 8 مارس بمدرسة العائلة المقدسة بالقاهرة، لإحياء اللقاء القطريّ السنويّ تحت عنوان “الذكاء الاصطناعي”. وخلال هذين اليومين كان هناك فرصة للصلاة والاحتفال بالقداس الإلهيّ ولقاءات محبة لتبادل الأخبار وأيضًا كان هناك وقت لمناقشة ثلاثة مواضيع هامّة.

قراءة المزيد
خلوة جماعة القدّيس يوسف – بيروت

خلوة جماعة القدّيس يوسف – بيروت

اجتمعت جماعة القدّيس يوسف يوم السبت 16 آذار/ مارس 2024 لخلوتها في دير سيّدة الجمهور. ابتدأنا بصلاة الصباح مع نشيد للمسيح السيّد والخادم المتواضع والأمين، تبعه تلاوة المزمور 85، وثمّ قراءة من رسالة القدّيس بولس الأولى إلى تسالونيقي (1: 26 – 31)؛ وختمنا الصلاة مع طلبة “الأكتينيا” التي تُتلى بعد العظة في القدّاس البيزنطي.

قراءة المزيد

“أن تكون رسالتي مع الأولاد، هذا آخر ما أتوقّعه”. جملة تجد مكانها بين أفكاري حول امكانيّاتي ورغباتي في العمل الرسوليّ في الرهبانيّة اليسوعيّة. لطالما فضّلت رسالة مع الشباب والشابات في سنّ العشرين. ناضجون، وعقلانيّون، ويبحثون عن معنى حياتهم. لكنّ في صيف ٢٠٢٢، وجدتُ نفسي في جرمانا (سورية)، أمضي كلّ يوم جمعة مع الأطفال. تطوّعتُ، في الهيئة اليسوعيّة لخدمة اللاجئين JRS، وهنا اكتشفتُ محدوديّتي. افتقدتُ لموهبة اللعب مع الأطفال، والغناء ببساطة، والرقص بعفويّة. لكنّ في نهاية الفترة التطوّعيّة، قالت لي المشرفة على الفريق: “كنتَ تجلس على بعد مترين من الأولاد، لكنّ اليوم، هناك أمل في أن تلعب معهم.”
رودي خليل، دارس يسوعيّ في السنة الثالثة لدراسة الفلسفة والحضارة العربيّة في جامعة القدّيس يوسف. أرافق الحركة الافخارستيّة للشبيبة MEJ في مدرسة الجمهور للسنة الثانية. أولاد وشباب وشابّات، يتراوح عمرهم بين الثامنة والثامنة عشر تقريبًا. تحوّلَت رسالتي بعد العودة من سورية. لبّيتُ دعوة الأب ربيع حوراني. فلِما لا أغامر في مجالٍ أجهله، فتكون الرسالة مع الMEJ كتكوين مكمّل لدراستي الأكاديميّة؟
همّي الوحيد في الرسالة هو السهر على البُعد الروحيّ للفريق، خصوصًا لتبنّيه الروحانيّة الإغناطيّة، بالإضافة إلى المساعدة في تكوين المسؤولين عن الأولاد. غالبًا ما يكون تواصلي مع الأولاد بطريقة عفويّة. أتعلّم من المسؤولين كيفيّة التعامل مع مختلف الأجيال، والطباع، وبعض الحالات الخاصّة. وأشاركهم ما أحاول التعمّق به من روحانيّة إغناطيّة. هذه الرسالة تتطلّب منّي حضورًا مستمرًّا، وقلبًا قابل لأن يتّسع، وينمو، ويكبر في حبّ لم يتعوّد إليه. لا تزال هذه الرسالة تشكّل تحدّي بالنسبة لي لكونها مكان نموّي مستمرّ يغذّي صلاتي، ويجدّد علاقتي بالله.

الدارس رودي خليل اليسوعيّ

 

أخبار ذات صلة

بوجود اختلافاتنا نحقق الحياة الجماعية – ندوة للابتداء المشترك

بوجود اختلافاتنا نحقق الحياة الجماعية – ندوة للابتداء المشترك

أخبار ذات صلةبهذه الروح انطلقت ندوة الحياة الجماعية لمبتدئي الرهبانيات في مصر، والتي قدمها الأب نادر ميشيل اليسوعي، حيث تناول الأب نادر أهمية تنبيه أنفسنا باستمرار بأننا كلنا أبناء للآب في الروح، وأنه لا يمكن أن نحقق الحياة الجماعية من دون الاعتراف بإنسانيتنا وعيشها...

قراءة المزيد
اليوم القطريّ لليسوعيّين في مصر ٢٠٢٤

اليوم القطريّ لليسوعيّين في مصر ٢٠٢٤

اجتمع الآباء اليسوعيون في مصر يومي الخميس والجمعة الموافق 7 و 8 مارس بمدرسة العائلة المقدسة بالقاهرة، لإحياء اللقاء القطريّ السنويّ تحت عنوان “الذكاء الاصطناعي”. وخلال هذين اليومين كان هناك فرصة للصلاة والاحتفال بالقداس الإلهيّ ولقاءات محبة لتبادل الأخبار وأيضًا كان هناك وقت لمناقشة ثلاثة مواضيع هامّة.

قراءة المزيد
خلوة جماعة القدّيس يوسف – بيروت

خلوة جماعة القدّيس يوسف – بيروت

اجتمعت جماعة القدّيس يوسف يوم السبت 16 آذار/ مارس 2024 لخلوتها في دير سيّدة الجمهور. ابتدأنا بصلاة الصباح مع نشيد للمسيح السيّد والخادم المتواضع والأمين، تبعه تلاوة المزمور 85، وثمّ قراءة من رسالة القدّيس بولس الأولى إلى تسالونيقي (1: 26 – 31)؛ وختمنا الصلاة مع طلبة “الأكتينيا” التي تُتلى بعد العظة في القدّاس البيزنطي.

قراءة المزيد
شركاء في مغامرة لاكتشاف الحبّ

شركاء في مغامرة لاكتشاف الحبّ

أثناء دراستي الفلسفة بدأتُ أتساءل بشكلٍ أعمق عن ماهيّة الرسالة ومعناها بالنسبة لي، وأَخَذَ الجواب يتشكّل بداخلي تدريجيًّا حتّى مرحلة التدريب الرسوليّ، حيث عشتُ الرسالة واختبرتُ معناها “كحياة مشاركة”، مشاركة حياتي واختباري لله مع الآخرين من جهة، واستقبالي لمشاركات الأخرين لي واختبارهم الخاصّ للحياة من جهة أُخرى، حياة مُشاركة تُثمِر المزيد من الحياة، هي مشاركة تجلّيّات الله داخل كلّ منّا واكتشاف منابع الحبّ الموجود فينا، تلك التجلّيّات المتساوية في القيمة والقُدسيّة والمختلفة في الشكل والصياغة والتسمية، وهذا الحبّ الذي لا يمكن إعادة اكتشافه إلّا من خلال مغامرة نخوضها معًا كشركاء.

قراءة المزيد
خبرة دانيال عطالله الرسوليّة

خبرة دانيال عطالله الرسوليّة

حين شاركتُ الصيف الماضي في نهاية اليوم الأوّل من مخيّم العمل الرعوي الجامعي، كنّا نتحدّث عن موضوع الصلاة. وقتئذٍ، شبّهتُ الوقتَ الذي يقضيه الشخص في الصلاة، بالوقت الذي يقضيه صيّاد السمك أمام البحر. أمّا الآن، وأنا أفكّر في خبرتي الرسوليّة التي أقوم بها كدارس يسوعي، إلى جانب دراسة الفلسفة والحضارة العربيّة، فإنّ الصورة نفسها تعود إليّ.

قراءة المزيد
Share This