أخبار ذات صلة
Easter Greetings from the AMC!

Easter Greetings from the AMC!

It has been a challenging year for many migrants in Lebanon. Our community members have weathered rising rents and scarcer work, fears of expanding conflict, travel restrictions, and a whole host of daily difficulties. And yet, Easter joy abounds! The joy of the resurrection was made obvious this last week here in the AMC. Our whole community gathered for the Paschal Triduum to walk with Christ through his death and resurrection.

قراءة المزيد
Tertianship is what tertians give to each other

Tertianship is what tertians give to each other

The third batch of tertians in Bikfaya have just graduated their school of the heart. Theirs has been a very particular class. It is true of every class, and of each tertian. But armed conflicts leading to displacements and disruptions are not a common tertianship experiment. I am so grateful that all participants kept safe and well, and even drew no little spiritual profit from the difficult situation in which they found themselves.

قراءة المزيد
D’Ankara à Belfast, Le Caire, Ephèse, Nicée, Eskişehir, Almaty (et bien d’autres lieux!)

D’Ankara à Belfast, Le Caire, Ephèse, Nicée, Eskişehir, Almaty (et bien d’autres lieux!)

Qu’est-ce que vous faites à Ankara? Telle est souvent une des premières questions que j’entends lorsque je voyage. Chacun de nous quatre avons bien sûr nos activités habituelles: Michael écrit pour diverses publications (maintenant sur “l’appel universel à la sainteté”); Changmo étudie le turc, commence à s’engager avec les jeunes à la paroisse et s’acclimate peu à peu à la Turquie; Alexis, responsable de cette paroisse turcophone et de la formation de ses catéchumènes, est également impliqué dans des médias et la gestion pratique de la résidence; quant à moi, supérieur de celle-ci, je travaille dans la formation et l’accompagnement au service de l’Église de Turquie, et ai quelques engagements en dehors du pays pour le dialogue interreligieux, à divers titres.

قراءة المزيد

بعد مرحلة دراسة الفلسفة، بدأت في أغسطس الماضي 2022 مرحلة جديدة، هي مرحلة التدريب الرسوليّ، في محافظة المنيا، إحدى محافظات مصر. والرسالة الّتي تعمل فيها الرهبنة هنا متنوعة: مدرسة الآباء اليسوعييّن ذات التاريخ العريق، أبناء المنطقة، وجمعيّة الجزويت والفرير للتنمية، ومركز جاد السّيد ومركز (YES)، التربوي لخدمات الشباب.

وعن طبيعة رسالتي، أعمل في مدرسة الآباء اليسوعيّين مشرف في قسم الإبتدائي مع الصفوف الرابع إلى السادس، وأيضًا أدرّس الدين المسيحيّ للصف السادس، وحصص الحياة للصف الخامس الإبتدائي وصف واحد من صفوف الأوّل الإعدادي، ومساعدة المرشد الرّوحي الأب إيهاب سمير في قسم الإبتدائيّ، وأيضًا أعمل مع نشاط أغصان الكرمة Mej التابع للمدرسة.

وأعمل مع نشاط “جيل المستقبل”، وهو أحد أنشطة جمعيّة الجزويت والفرير للتنميّة، وهو برنامج خاصّ لطلاب المرحلة الجامعيّة لمدة عامين، تسعى جمعيّة الجزويت والفرير من خلاله إلى تنميّة الوعي الثقافيّ والإجتماعيّ وتنميّة الرّوح التطوعيّة للشباب وتمكينهم من تفعيل دورهم في المجتمع.

وفي مركز جاد السّيد للرهبانيّة اليسوعيّة، هذا المكان الّذي أسّسة الفرير شمعون، والّذي يعرف حتّى الآن باسم الفرير، أو مركز الفرير، نسبة إلى الفرير شمعون وما قدّمه من خدمات في هذا المكان. أعمل على مساعدة المرشد الروحيّ للمركز الأب إيهاب في خدمات هذا المركز وأنشطته. حيث يقدّم مركز جاد السّيد خدمات مختلفة وأنشطة متنوعة، تسعى إلى مساعدة الإنسان ومرافقة كلّ إنسان في تنوّعها، لا سيما في البعد الإنسانيّ والروحيّ. فالنشاط الكشفيّ -الكشافة-، الّذي يرافق أفراده بغرض أعداد إنسان سوي نافع لنفسه وبيئته ومجتمعه. وداخل المركز مكتبة متواضعة للقراءة. ونشاط باسم قاعات الاستذكار، بغرض توفير مساحة للطلبة مع فريق من المدرّسين والمتطوّعين، لمساعدتهم على فهم دروسهم، ومرافقتهم على المستوى الإنسانيّ من خلال الأنشطة المختلفة. وأيضًا في المركز قسم خاصّ لأطفال الروضة (الحضانة)، وهو مجهّز ليتناسب مع هذه المرحلة التعليميّة والتربويّة.

وفي مركز جاد السّيد نشاط مدراس الأحد(التعليم المسيحيّ)، ونعمل فيه مع مرحلة الروضة حتّى المرحلة الثانويّة، في لقاء أسبوعي يوم الأحد، يتضمّن وقت للصلاة وتقديم إيمانّنا، ووقت ترفيهيّ بين المخدومين، ساعين إلى تعميق الخبرة الإيمانيّة  لمعرفة الله معرفة أعمق في أبعاد حياتنا الإنسانيّة المختلفة. ويمتاز نشاط مدراس الأحد-التعليم المسيحيّ- في مركز جاد السّيد، أنّ الخدام والمخدومين فيه من مختلف الطوائف المسيحيّة، ما يجعلنا نشعر فيه مع بقيّة الأنشطة الأخرى، أنّه نقطة لقاء ومساحة مشاركة مع هذا التنوّع والاختلاف.

ومن الرسالة المعطاة لي من الله من خلال رؤسائي في الرهبانيّة، أسأل الله مع صاحب المزامير: “علّمني ياربّ طُرُقَكَ فأَسيرَ في حقِّكَ” (مز 86 : 11)، لمجدك الأعظم وخدمة الإنسان الأوفر.

الدارس أسامة حليم اليسوعيّ

 

أخبار ذات صلة

Easter Greetings from the AMC!

Easter Greetings from the AMC!

It has been a challenging year for many migrants in Lebanon. Our community members have weathered rising rents and scarcer work, fears of expanding conflict, travel restrictions, and a whole host of daily difficulties. And yet, Easter joy abounds! The joy of the resurrection was made obvious this last week here in the AMC. Our whole community gathered for the Paschal Triduum to walk with Christ through his death and resurrection.

قراءة المزيد
Tertianship is what tertians give to each other

Tertianship is what tertians give to each other

The third batch of tertians in Bikfaya have just graduated their school of the heart. Theirs has been a very particular class. It is true of every class, and of each tertian. But armed conflicts leading to displacements and disruptions are not a common tertianship experiment. I am so grateful that all participants kept safe and well, and even drew no little spiritual profit from the difficult situation in which they found themselves.

قراءة المزيد
D’Ankara à Belfast, Le Caire, Ephèse, Nicée, Eskişehir, Almaty (et bien d’autres lieux!)

D’Ankara à Belfast, Le Caire, Ephèse, Nicée, Eskişehir, Almaty (et bien d’autres lieux!)

Qu’est-ce que vous faites à Ankara? Telle est souvent une des premières questions que j’entends lorsque je voyage. Chacun de nous quatre avons bien sûr nos activités habituelles: Michael écrit pour diverses publications (maintenant sur “l’appel universel à la sainteté”); Changmo étudie le turc, commence à s’engager avec les jeunes à la paroisse et s’acclimate peu à peu à la Turquie; Alexis, responsable de cette paroisse turcophone et de la formation de ses catéchumènes, est également impliqué dans des médias et la gestion pratique de la résidence; quant à moi, supérieur de celle-ci, je travaille dans la formation et l’accompagnement au service de l’Église de Turquie, et ai quelques engagements en dehors du pays pour le dialogue interreligieux, à divers titres.

قراءة المزيد
بفرحٍ وقلوبٍ مضطرمة – الذكرى السنويّة العاشرة لاستشهاد الأب فرانس ڤان دِر لوخت اليسوعيّ

بفرحٍ وقلوبٍ مضطرمة – الذكرى السنويّة العاشرة لاستشهاد الأب فرانس ڤان دِر لوخت اليسوعيّ

في حمص، في المدينة الّتي لم يخذلها ولن يتركها الأب فرانس، اجتمع لفيف من المؤمنين بحضور ممثّلي الكنيسة المحلّيّة بأطيافها كافّة، حبًّا ورغبة في الاحتفال وشكر الله على شهادة هذا الكاهن الهولّنديّ الّذي قدّم لأبناء سوريا الكثير حتّى الموت.

قراءة المزيد
Share This