أخبار ذات صلة
سنة الابتداء الثالثة بين الوطن والمهجر

سنة الابتداء الثالثة بين الوطن والمهجر

نشاط غير معتاد في دير بكفيّا في نهاية الصيف. ثلاثة عشر مشتركًا تسجّلوا في برنامج ٢٠٢٣/٢٠٢٤ ويجب تجهيز البيت من جديد. نورس أنهى خدمته في بكفيا ويستعدّ للانطلاق نحو آفاق جديدة. صلاح يأتي إلى بكفيّا لينضمّ إلينا، تشارلي وأنا. ما عساها تكون هذه السنة؟ جماعة كبيرة وبيت متجدّد لا نعلم بعد كيف سنسكن فيه. نادر مستعدّ للمساعدة في المرافقة في الرياضة الكبيرة.

قراءة المزيد

Nous avons choisi le beau cadre de la « Maison Ben Smen », centre spirituel jésuite à Alger. Les premiers échanges nous ont permis de mieux connaitre l’état d’esprit de chacun de nous, et les missions que chacun d’entre nous réalise.
Comme ç’a été demandé par Michael, nous avons procédé à la réflexion du projet apostolique de la Compagnie en Algérie pour les 5 ans qui viennent. Si bien, nous n’avons pas encore abouti à un texte final, nos échanges furent de grande qualité. Nous avons pris le temps de bien nous écouter pour sentir comment nous « définissons » actuellement notre mission dans un pays à très large majorité musulman.
Nos échanges furent enrichis par des moments personnels, de prière, de partage eucharistique dans la petite chapelle du centre et du temps convivial. Dans une sortie conviviale, la belle chaine montagneuse de l’Atlas blidéen fut propice pour se promener, se reposer et manger ensemble.
Pour ma part, j’ai senti le souffle de l’Esprit présent dans le groupe, qui est au service du peuple algérien, avec une qualité de présence surtout auprès de sa jeunesse et des personnes qui ont besoin d’une écoute attentive et d’un discernement ajusté.
A la fin de cette réunion, je me sens fortifié dans ma vocation pour cette région du monde, qui est à la périphérie de nos missions de la SJ.

Pr. Ricardo Jiménez S.J.

اليسوعيون في الجزائر، لقد أمضينا أربعة أيام مجتمعين في دار بن أسمان، في الجزائر العاصمة. في البداية، شاركنا كيف تسير حياتنا ومهماتنا. بعد ذلك، واصلنا العمل الذي بدأناه بالفعل في شهر يونيو الماضي حول المشروع الرسولي لليسوعيين في الجزائر. ثالثا، لقد أمضينا بعض الوقت، أولا، للنظر في طريقتنا في الترحيب باليسوعيين والمتعاونين الذين قد يأتون إلى الجزائر، وثانيا، ما هي الملامح التي نعتبرها أكثر ملاءمة للبعثة في الجزائر. كانت الطريقة الأكثر استخداما لمناقشاتنا هي طريقة المحادثة الروحية، وفي نهاية اجتماعنا تمكنا من التحقق المساعدة التي استفدناها من الاستماع المتبادل. لقد كان برنامج عمل مكثف، بالتناوب مع أوقات الصلاة، القداس، ونزهة للجميع معا إلى جبال جنوب الجزائر العاصمة، حيث استمتعنا بالكسكس الجيد جدا في مزرعة أمي رشيد البيئية. كما تذكر واحد منا: يمكن لأي شيء جيد يخرج من الجزائر؟ تعال وانظر!

الأب خيسوس ليون اليسوعيّ

أخبار ذات صلة

سنة الابتداء الثالثة بين الوطن والمهجر

سنة الابتداء الثالثة بين الوطن والمهجر

نشاط غير معتاد في دير بكفيّا في نهاية الصيف. ثلاثة عشر مشتركًا تسجّلوا في برنامج ٢٠٢٣/٢٠٢٤ ويجب تجهيز البيت من جديد. نورس أنهى خدمته في بكفيا ويستعدّ للانطلاق نحو آفاق جديدة. صلاح يأتي إلى بكفيّا لينضمّ إلينا، تشارلي وأنا. ما عساها تكون هذه السنة؟ جماعة كبيرة وبيت متجدّد لا نعلم بعد كيف سنسكن فيه. نادر مستعدّ للمساعدة في المرافقة في الرياضة الكبيرة.

قراءة المزيد
لقاء أهل اليسوعيّين في لبنان

لقاء أهل اليسوعيّين في لبنان

إنّه اللقاء السنوي المنتظر، الذي يكشف عن عددٍ من الجنود المجهولين في الرهبنة: أهلنا وأقربائنا. في حين كان اليسوعيّون في لبنان، في صباح يوم السبت 6 كانون الثاني، يتحضّرون ويحضّرون للقاء الأهالي، كانت عائلات اليسوعيّين في بيوتها، تتحضّر بدورها للقاء أبنائها وإخوتهم.

قراءة المزيد
Petites nouvelles d’Alep

Petites nouvelles d’Alep

La communauté d’Alep est petite (nous sommes 3, le frère Michel, Michael en régence et moi-même) mais vaillante. L’apostolat peut sembler hétéroclite avec, par ordre d’ancienneté, les scouts (en plus du groupe traditionnellement lié à la Compagnie, nous accompagnons aussi, depuis septembre, les guides de Saint Joseph), la CVX, le JRS (c’est un gros projet ici à Damas), le Study zone, le CJF – Centre Jésuite de Formation (un programme d’aide à l’employabilité en 4 mois).

قراءة المزيد
ثلاث احتفالات بمناسبة رأس السَّنة الميلاديّة

ثلاث احتفالات بمناسبة رأس السَّنة الميلاديّة

أُقيمت ثلاث احتفالات، بمناسبة رأس السَّنة الميلاديّة 2024، والحفلات تُعد رمزاً لتقديم التَّهنئة للأحباب والأصدقاء، وتعبيراً عن الفرح والسَّعادة لقدوم عام ميلادي جديد، وتُعدّ أيضًا دافعًا للتّمنّي لبدء خطوة جديدة مليئة بالهدوء والسّكينة والحبّ مع النفس والآخر والله.

قراءة المزيد
Share This