أخبار ذات صلة
لحظة مضيئة – التنوير… عند الآباء اليسوعيّين

لحظة مضيئة – التنوير… عند الآباء اليسوعيّين

أعتز بكوني من ابناء مدرسة العائلة المقدسة (المعروفة في مصر باسم “الجزويت”). ورغم أنني لا أجد الوقت الكافي للتواصل معها إلا أن بداخلي شعور عميق بالعرفان للمدرسة وللأباء اليسوعيين (ترجمة جزويت) الذين أنشأوها وأداروها وعلموا بها أجيالا متعاقبة لما يقرب من مائة وخمسين عاما .. ولهذا أسعدني تلقي دعوة لزيارتها من يومين.

قراءة المزيد
Lancement des activités du 150e anniversaire de l’USJ et Signature du Pacte USJ-CI

Lancement des activités du 150e anniversaire de l’USJ et Signature du Pacte USJ-CI

Au cours d’une cérémonie qui a rassemblé plus de 700 personnes à l’amphithéâtre Pierre Y. AbouKhater au Campus des sciences humaines, l’Université Saint-Joseph de Beyrouth (USJ) a annoncé le 30 avril 2024 le lancement de deux grands événements : les activités de son 150e anniversaire, marquant ainsi un siècle et demi d’excellence académique, de contributions significatives à la société et d’engagement profond envers la francophonie et la signature d’un pacte pour la création de l’USJ-Côte d’Ivoire (USJ-CI), une opportunité d’éducation supérieure de qualité dans un esprit d’excellence et d’ouverture à tous.  

قراءة المزيد

احتفلت الرهبانيّة اليسوعيّة في الشرق الأدنى والمغرب العربيّ بالنذور الاحتفاليّة للأب فؤاد نخلة، وذلك يوم الجمعة الموافق ١٦ أيلول (سبتمبر) ٢٠٢٢، ضمن القدّاس الإلهيّ الّذي أُقيم في كنيسة “اهتداء القدّيس بولس” في حيّ باب توما الدمشقيّ العريق. وقد انضمّ للرفاق اليسوعيّين عائلة الأب فؤاد، ولفيف من الأصدقاء وشركاء الرسالة، وخصوصًا أنّ المُحتفى به يعمل منذ سنين في مدينة دمشق، سواء أكان في الهيئة اليسوعيّة لخدمة اللاجئين سابقًا، أو كونه مسؤولًا حاليًّا عن مركز القدّيس ألبيرتو هورتادو اليسوعيّ، للأنشطة الثقافيّة والفنيّة في مدينة جرمانا المتاخمة للعاصمة السوريّة. 

إنّ إبراز النذور الاحتفاليّة له طابعه الخاصّ في الرهبانيّة اليسوعيّة، فالأب فؤاد سبق أن قدّم نذوره في الفقر والعفّة والطاعة منذ ١٨ سنة، وقد وعد بأن يدخل الرهبانيّة للأبد بعد انهائه سنتين في الابتداء، إلّا أنّ النذور الاحتفاليّة تأتي تتويجًا لمسيرة تكوينه الرهبانيّ، وتلي ما يسمّى “السنة الثالثة للابتداء”، الّتي يعمّق فيها الكاهن اليسوعيّ فهمه لقوانين الرهبانيّة اليسوعيّة، وينتظر قبوله بوجهٍ نهائيّ في جسم الرهبانيّة اليسوعيّة. علمًا أنّ النذور النهائيّة قد يُضاف إليها نذرٌ رابع، وهو الطاعة الرسوليّة للحبر الأعظم.

هذا ما حاول الأب مايكل زاميط اليسوعيّ، الرئيس الإقليميّ، أن يشرحه في عظته، وخصوصًا أنّ ندرة النذور الاحتفاليّة في الرهبانيّة، وطابعها الخاصّ، تزيد من فضول المؤمنين حولها. إنّها بتعبير آخر، التزام أبديّ ومتبادل بين الرهبانيّة اليسوعيّة واليسوعيّ نفسه. فما وعد به المبتدئ فؤاد أن يعيشه، تأتي موافقة الرهبانيّة اليسوعيّة عليه في دعوة الأب فؤاد إلى تحقيقه. كذلك، أكّد الأب زاميط على طابع النذور الاحتفاليّة، فهي ذات طابع جماعيّ وعلنيّ، عكس النذور الأولى ذات الطابع الفرديّ. وهكذا، ينتقل اليسوعيّ إلى استعداديّة رسوليّة أوسع لخدمة الكنيسة الجامعة. 

في الكلمة المقتضبة الّتي شارك بها الأب فؤاد الحضور، في ضوء قراءة الكتاب المقدّس الّتي تُليت على مسمع الحضور (يو ٢١: ١-١٤)، عن اختباره الروحيّ الّذي قاده إلى هذا الالتزام النهائيّ. رأى المحتفى به، أنّ هذا النصّ الّذي يروي ترائي المسيح لتلاميذه على شاطئ بحيرة طبريّة بعد قيامته، إذ تشابه حاله قبل ذهابه إلى السنة الثالثة للابتداء كثيرًا حالة التلاميذ، فالأب فؤاد، وبعد سنين من الخدمة الرسوليّة، والتكوين اللاهوتيّ والرهبانيّ، وجد نفسه فارغ اليدين أمام يسوع المسيح قبل دخول الرياضة الروحيّة، لا يملك سوى سخاء القلب واستعداديّته. لكنّ الاكتشاف الأعمق والأهمّ في تلك الخبرة، هو أنّ هذا الفراغ الّذي يعترينا، هو حيّز ليعمل الله فيه ويملأه، فقط إن سمحنا له بملء حرّيتنا أن يقوم بذلك، فهاتان اليدان الفارغتان، هما يدا كلّ واحدٍ منّا، يُصلّي ويطلب إلى الربّ أن يملأ حياته ويفيض عليه بالنعم. 

في الختام، لا يسعنا إلّا أن نقول هنيئًا!!! للرهبانيّة اليسوعيّة ولفؤاد، ولمسيرة ملؤها النعمة والسعادة، تبقى النذور الاحتفاليّة خطوة في مسيرة اليسوعيّ ورفقته مع الربّ، فليس هذا الحدث المهمّ سوى محطّة يجدّد فيها الرسول وعوده ونذوره للربّ، ليعود وينطلق إلى حيث يُرسَل، واثقٌ أنّ جلّ ما يمكن أن يقدّمه في تكريسه، هو ثقته بمن دعاه أوّلًا، بكلّ انفتاح على عمل الروح فيه ومعه. 

طوني حمصي اليسوعيّ

أخبار ذات صلة
لحظة مضيئة – التنوير… عند الآباء اليسوعيّين

لحظة مضيئة – التنوير… عند الآباء اليسوعيّين

أعتز بكوني من ابناء مدرسة العائلة المقدسة (المعروفة في مصر باسم “الجزويت”). ورغم أنني لا أجد الوقت الكافي للتواصل معها إلا أن بداخلي شعور عميق بالعرفان للمدرسة وللأباء اليسوعيين (ترجمة جزويت) الذين أنشأوها وأداروها وعلموا بها أجيالا متعاقبة لما يقرب من مائة وخمسين عاما .. ولهذا أسعدني تلقي دعوة لزيارتها من يومين.

قراءة المزيد
Lancement des activités du 150e anniversaire de l’USJ et Signature du Pacte USJ-CI

Lancement des activités du 150e anniversaire de l’USJ et Signature du Pacte USJ-CI

Au cours d’une cérémonie qui a rassemblé plus de 700 personnes à l’amphithéâtre Pierre Y. AbouKhater au Campus des sciences humaines, l’Université Saint-Joseph de Beyrouth (USJ) a annoncé le 30 avril 2024 le lancement de deux grands événements : les activités de son 150e anniversaire, marquant ainsi un siècle et demi d’excellence académique, de contributions significatives à la société et d’engagement profond envers la francophonie et la signature d’un pacte pour la création de l’USJ-Côte d’Ivoire (USJ-CI), une opportunité d’éducation supérieure de qualité dans un esprit d’excellence et d’ouverture à tous.  

قراءة المزيد
Nouvelle collection « Al-fikr al-arabî al-masîhî » : Une exploration enrichie de l’héritage culturel chrétien dans le monde arabe

Nouvelle collection « Al-fikr al-arabî al-masîhî » : Une exploration enrichie de l’héritage culturel chrétien dans le monde arabe

Nous sommes ravis d’annoncer le lancement de la nouvelle collection « Al-fikr al-ʿarabī al-masīḥī » par le CEDRAC. Cette collection représente une révision et une extension de la série bien établie « Mawsū‘at al-ma‘rifah al-masīḥiyyah : Al-fikr al-ʿarabī al-masīḥī » de Dar al-Machreq (DeM). Le CEDRAC, en collaboration avec DeM, a décidé d’effectuer une refonte éditoriale (changement de format et de couverture) et de repositionner la collection afin qu’elle devienne le foyer des brèves études dans notre domaine au CEDRAC pour un public savant.

قراءة المزيد
كرماس مدرسة العائلة المقدّسة

كرماس مدرسة العائلة المقدّسة

 كان الحفل في ساحة مدرسة العائلة المقدسة بمصر الجديدة (PCH)، وتضمن العديد من الألعاب المميزة والعروض الموسيقيّة والغنائية، وشارك بعض من الطلاب في تنظيم الألعاب، والبعض الآخر في تنظيم العروض الفنيّة من خلال تقديم مواهبهم أمام الجميع. وساهم المدرسين في تحفيز الطلبة والحاضرين على الاستمتاع بكل ما يُقدم بالكرماس من أنشطة وألعاب وعروض فنيّة.

قراءة المزيد
Share This